recent
أخبار ساخنة

أمريكا تعتزم تقديم 360 مليون دولار مساعدات عاجلة للفلسطينيين

الصفحة الرئيسية
ليصلك احدث الوظائف والاخبار اشترك معنا في قناتنا على التليجرام

 


أمريكا تعتزم تقديم 360 مليون دولار مساعدات عاجلة للفلسطينيين


أعلن وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، اليوم الأربعاء، أن بلاده تعتزم تقديم مبلغ 360 مليون دولار مساعدات عاجلة للفلسطينيين.


جاء هذ الإعلان من خلال تغريدة له على حسابه الرسمي عبر “تويتر”، قال فيها: إن “الولايات المتحدة تقدم أكثر من 360 مليون دولار من الدعم العاجل للشعب الفلسطيني”.


وتابع بلينكن: “سنعمل على تحفيز المجتمع الدولي لإتاحة المزيد من المساعدات للجهود الإنسانية والإنمائية”.


وكان الرئيس محمود عباس قد استقبل، مساء أمس الثلاثاء، وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، في مقر الرئاسة في رام الله، في إطار جولة يقوم بها بلينكن للمنطقة وتستمر لأيام.


وأكد بلينكن خلال لقائه مع عباس، أن الولايات المتحدة ستقدم 5.5 مليون دولار مساعدات عاجلة للفلسطينيين ولغزة و32 مليوناً لمنظمات إغاثة دولية.


وأضاف وزير الخارجية الأمريكية: “سنمضي قدماً في إجراءات إعادة فتح القنصلية الأمريكية في القدس لكي نوفر الدعم للشعب الفلسطيني”.


وأشار إلى أنه سيتم الطلب من الكونغرس الأمريكي 75 مليون دولار لمساعدة الفلسطينيين في 2021.


كما طالب بلينكن، المجتمع الدولي بمساعدة شعب غزة، معرباً عن أمله بألا يتم خسارة ما يتم إعادة إعماره مرة أخرى.


وقال “سنستمر بمعارضتنا لأي استفزازات من جانب واحد في الصراع الإسرائيلي الفلسطيني”


وشدد على ضرورة أن يكون للعائلات الفلسطينية المسلمة والمسيحية الحق في ممارسة عباداتها، مؤكداً أنه يجب أن يعامل الشعب الفلسطيني بكرامة وله الحق في العيش بحرية.


وتابع بلينكن حديثه “ينبغي أن نتأكد من أن الأموال الموجهة لإعادة البناء لن تذهب لحركة حماس “.


وذكر “نعارض أي إجراءات أحادية الجانب مستفزة تفضي إلى العنف ونريد حلا مستداما للشعبين الإسرائيلي والفلسطيني وهو ما يتطلب حل الدولتين”.


بدوره شكر الرئيس الفلسطيني محمود عباس الجهود الأمريكية لوقف إطلاق النار بين إسرائيل وغزة وعودة الدعم لنا وللأونروا، حد تعبيره.


وقال الرئيس عباس: “أجلنا تنظيم الانتخابات بسبب رفض إسرائيل تنظيمها في القدس وسنجريها فوراً في حال وافقت إسرائيل على تنظيمها في القدس”.


وكان وزير الخارجية الأمريكي قد وصل الثلاثاء إلى مدينة رام الله وكان في استقباله رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية.

google-playkhamsatmostaqltradent