recent
أخبار ساخنة

أبو هولي: قدمنا لوكالة "أونروا" دراسة علمية تُطالب بمضاعفة السلة الغذائيّة للاجئين

الصفحة الرئيسية
ليصلك احدث الوظائف والاخبار اشترك معنا في قناتنا على التليجرام

 


أبو هولي: قدمنا لوكالة "أونروا" دراسة علمية تُطالب بمضاعفة السلة الغذائيّة للاجئين


قال رئيس دائرة اللاجئين بمنظمة التحرير الفلسطينيّة، إنّه تم اعداد دراسة علمية كاملة تحدد الخيارات المطروحة تُطالب بمضاعفة السلة الغذائيّة وتم تقديمها لإدارة وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، وهي حالياً هي في مرحلة المراجعة وننتظر الرد.


وبيّن أبو هولي خلال تصريحٍ لإذاعة صوت القدس، أنّه يجري التحضير لعقد المؤتمر الدولي للمانحين لدعم "أونروا" خلال الفترة القادمة، والموعد المبدئي هو 15 يوليو القادم، ولا يوجد موعد محدد حتى الآن لتحسين دعم وكالة "أونروا"، مع موافقة الولايات المتحدة على المشاركة في المؤتمر يضيف أهمية أكبر، بعد القطيعة المالية في عهد الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.


ورأى أنّ هذه المشاركة خطوة جديدة في سبيل دعم "أونروا"، وضرب لما تُسمى "صفقة القرن"، موضحاً أنّ "أونروا" ستعرض استراتيجيّة لتحديد موازنة واحتياجات مجتمع اللاجئين لعام 2022-2025 وطالبنا المشاركة لقراءة حقيقيّة للواقع في ظل كافة الأزمات في الأقاليم الخمس، سواء تفشي فيروس "كورونا"، أو ارتفاع نسب الفقر.


ولفت إلى أنّه ومنذ أن قطعت الولايات المتحدة الدعم عن وكالة "أونروا" وهي تعيش أزمة مالية كبيرة، وكانت في حالة بحث عن سد لهذا العجز، لكننا رفضنا محاولة تكيّف الوكالة مع الأزمة ونرفض حل الأزمة الماليّة على حساب الخدمات المقدمة لمجتمع اللاجئين والموظفين.


وأضاف أبو هولي، أن الولايات المتحدة قدمت 150 مليون دولار منها 95 مليون دولار لموازنة البرامج، و25 مليون دولار لسوريا ولبنان، و25 مليون دولار لغزة والضفة لموازنة الطوارئ.


وشدّد أبو هولي على ضرورة أن يعلم الجميع أن الخصم والعدو لوكالة "أونروا" هي حكومة الاحتلال من خلال رفض المساعدات المقدّمة للوكالة ومطالبة الدول بوقف الدعم.


وبشأن السلة الغذائية الموحّدة، لفت إلى أنّ الدائرة رفضت وما زالت هذا التوجّه، وهناك 700 ألف لاجئ فلسطيني يتأثر من هذه السياسة المتبعة.


قبل أيّام، اتفقَ رئيس دائرة شؤون اللاجئين في منظمة التحرير الفلسطينيّة أحمد أبو هولي ومفوّض عام وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونـروا" فيليب لازاريني على أن يتم عقد اجتماع قريب مع الدول العربيّة المضيفة للإعدادِ الجيّد لاستراتيجيةِ "أونـروا" متوسطة المدى للأعوام 2022 – 2025 والتحضير لمؤتمر المانحين لحشد الموارد المالية لوكالة "أونـروا".


وجرى ذلك خلال لقاء جمع بين أبو هولي ولازاريني في مقرِ دائرة شؤون اللاجئين بمدينة رام الله بحضورِ مدير عام دائرة شؤون اللاجئين أحمد حنون ومساعد المفوض العام للأونـروا سنيلي ستادلي، حيث بحث اللقاء أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في المُخيّمات الفلسطينيّة في مناطق عمليات "أونـروا" الخمسة، واتصالات الوكالة لتأمينِ اللقاحات المضادة لفيروسِ "كورونا" للاجئين الفلسطينيين ومستجدات الوضع المالي لوكالة "أونروا"، والتحضيرات لعقد مؤتمر الدولي للمانحين.

google-playkhamsatmostaqltradent