recent
أخبار ساخنة

"منتفعو الشؤون".. ظروف صعبة ومعاناة يفاقمها تأخير صرفها

الصفحة الرئيسية
ليصلك احدث الوظائف والاخبار اشترك معنا في قناتنا على التليجرام

 


"منتفعو الشؤون".. ظروف صعبة ومعاناة يفاقمها تأخير صرفها


تُعاني الأسر الفقيرة المستفيدة من مخصصات الشؤون الاجتماعية في قطاع غزة، من تأخر صرفها وعدم تحديد موعد حتى اللحظة لصرفها، بسبب تراكم الديون على تلك الأسر التي تعتمد كليًا عليها رُغم أنها لا تكفي لبضع من الأيام، لكنها تُساهم في حل بعض الإشكاليات الاقتصادية التي تُلازم تلك الأسر خاصة أن تأخر صرفها تزامن مع شهر رمضان المبارك، الذي يتطلب مستلزمات كثيرة.


وتُعتبر مخصصات الشؤون "شيكات الشؤون" مصدر الدخل الوحيد لتلك الأسر التي يُمكن تصنيفها "أسر معدومة" نتيجة عدم وجود أي مصدر دخل آخر سوى تلك المخصصات التي تُصرف من وزارة التنمية الاجتماعية.


وتُصرف تلك المخصصات كل ثلاثة أشهر مرة لتلك الأسر، لكن تأخيرها أصبح نظام مُعتمد لدى وزارة المالية والتنمية، ما يُشكل حالة من القلق والخوف ويُساهم في تردي أوضاع تلك الأسر ويفاقم مُعاناتهم.


"صاحب البقالة رفض الاستمرار بتقديم مستلزمات أسرتي والتسجيل عبر دفتر الديون، بسبب طول فترة عدم الصرف"، بهذه الكلمات بدأت المواطن أم أسامة (55 عامًا) تقطن في محافظة رفح جنوبي قطاع، لتُعبر عن حالة اليأس من طول فترة تحديد موعد صرف الدفعة الأولى للعام الجاري التي ينتظرونها على أحر من الجمر.


وقالت وعلامات اليأس تظهر على وجهها: "إنهم ينتظرون بشغف كبير لتحديد موعد صرف المخصصات، بسبب الالتزامات الكبيرة لأسرتها المكونة من 7 أفراد خلال شهر رمضان الفضيل".


وأضافت أم أسامة وهي المُعيلة لأسرتها نظرًا لوفاة زوجها منذ سنوات طويلة، "أصحاب المحال التجارية التي نتعامل معها يطالبونا بسد كافة الديون لكي نتمكن من الحصول على مستلزمات جديدة".


الوضع لم يختلف كثيرًا لدى المواطن رباح محمد (60 عامًا) يُعيل أسرة مكونة من 9 أفراد إضافة لوالديه الذي يوجد بينهم أحد يعاني من الشلل، فهو الأخر ينتظر تحديد وزارتي المالية والتنمية موعد صرف المخصصات، ليتمكن من توفير مستلزمات أسرته.


وتابع بنبرة صوت حزينة "نعيش أوضاعًا مأساوية صعبة بسبب تأخر صرف مخصصات الشؤون"، مطالبًا الجهات المختصة بضرورة الإسراع في صرفها.


نبذل جهودًا لصرفها في رمضان


بدورها، أكدت وزارة التنمية الاجتماعية، أنها تبذل جهودا حثيثة مع وزارة المالية لصرف شيكات الشؤون 2021 في شهر رمضان".


وقالت الوزارة في بيان لها الخميس الماضي وصل وكالة "سبق24" نسخه عنه، : "وزارة التنمية الاجتماعية أنها وإذ تدرك حجم المعاناة التي تواجهها الأسر الفقيرة نتيجة تأخر صرف مخصصات برنامج المساعدات النقدية، فإنها تبذل جهودا حثيثة مع وزارة المالية لضمان صرف المخصصات خلال شهر رمضان".


وحول موعد صرف شيكات الشؤون 2021، أشارت الوزارة إلى أنها أنجزت ما هو مطلوب منها من تحضيرات للدفعة، وأن التأخير مرتبط باستمرار الأزمة المالية، والاقتطاعات الإسرائيلية، ومرتبط بتأخر مساهمة الاتحاد الأوروبي في الدفعات.


وفي ختام بيانها حول آخر أخبار شيكات الشؤون 2021، أعربت الوزارة عن استيائها من محاولات تسييس موضوع مخصصات الأسر الفقيرة واستخدامها لأغراض انتخابية ومصالح فئوية وسياسية صغيرة.

google-playkhamsatmostaqltradent