وظائف غزة
أخبار ساخنة

مشعشع: لم نستلم أي تأكيدات رسمية من الولايات المتحدة لعودة تبرعاتها المقطوعة للـ"أونروا"

الصفحة الرئيسية
ليصلك احدث الوظائف والاخبار اشترك معنا في قناتنا على التليجرام

 


مشعشع: لم نستلم أي تأكيدات رسمية من الولايات المتحدة لعودة تبرعاتها المقطوعة للـ"أونروا"


أكَّد المتحدّث باسم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" سامي مشعشع، أمس السبت 27 آذار/ مارس، أنّ وكالة "أونروا" حتى اللحظة لم تستلم أي تأكيدات رسميّة مباشرة من الولايات المتحدة الأميركيّة بعودة تبرعاتها أو قيمتها أو موعد عودتها لميزانيّة الوكالة.


ولفت مشعشع في تصريحٍ لقناة "المملكة" الأردنية، إلى أنّ الوكالة بانتظار هذه المساعدات على أحر من الجمر؛ لأن الوضع المالي للوكالة صعب للغاية.


وشدّد مشعشع على أنّه ورغم أنّ هذا التبرع المهم سيأتي في وقتٍ حرج لوكالة "أونروا" إلّا أنّ أزمة الوكالة ومع قدوم المساعدات الأميركيّة ستبقى صعبة للغاية.


كما بيّن مشعشع أنّ قرار واشنطن بوقف المساعدات لوكالة "أونروا" من الإدارة الأميركية السابقة كان سياسياً بامتياز، ولا علاقة له بشيء آخر، وبالتالي عودة المساعدات للوكالة والتبرّعات والمساعدات للسلطة الفلسطينيّة هو أيضاً قرار ساسي.


وفي ختام تصريحه، قال مشعشع: الآن في حال عودة هذا التبرّع الذي نأمل أن يعود بأسرع وقت، سيساعد جزئياً فقط بحل أزمتنا المالية، لهذا السبب الجهود المستمرة من قبل الحكومة الأردنيّة والسويد وهما راعيا الحوار الاستراتيجي، وأدركوا منذ اليوم الأول أنّ المؤتمر الدولي الذي يتم العمل عليه من قبل الأردن والسويد لإيجاد آليات مالية مستدامة للوكالة هو مهم جداً سواء عادت المساعدات الأميركية أم لا، مُشيراً: حتى الآن لا نعرف قيمة التبرعات الأميركيّة، ففي نهاية 2017 بلغت التبرعات الأميركية 360 مليون دولار، ولا نعرف إذا عاد المبلغ كاملاً أو جزءاً منه، وإذا عاد كله أو جزء منه ما زلنا سنواجه أزمة مالية صعبة.


ونقلت قناة "المملكة" عن وزارة الخارجية الأميركيّة، قولها، إنّ واشنطن في طور تحديد كيفية المضي قدماً في استئناف جميع أشكال المساعدة للفلسطينيين، بما يتماشى مع القانون الأميركي، بعد أن قطعت الإدارة الأميركيّة السابقة الدعم عن الفلسطينيين واللاجئين الفلسطينيين.


وفي الحادي عشر من فبراير المنصرم، دعت وكالة "أونروا" المجتمع الدولي إلى تأمين 1.5 مليار دولار، لتمويل خدماتها الأساسيّة ونداءات الطوارئ والمشاريع ذات الأولوية للاجئين الفلسطينيين المسجّلين في أقاليم عملياتها الخمس للعام 2021 الحالي.


وأعربت الوكالة في بيانٍ لها، عن حاجتها لمبلغ 806 مليون دولار، "من أجل تأمين الخدمات الأساسية كالتعليم والصحّة والخدمات الاجتماعيّة والحماية والبنية التحتية وتحسين المخيّمات".


يُشار إلى أنّ إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب قطعت تمويل وكالة "أونروا" في عام 2018، علماً أنّ الدعم السنوي الذي كانت تقدمه الولايات المتحدة للأونروا يبلغ 365 مليون دولار ويمثل نحو ثلث ميزانيتها السنوية البالغة 1.24 مليار دولار.

google-playkhamsatmostaqltradent