recent
أخبار ساخنة

أبو حسنة : الأونروا مستعدة لإجراء إصلاحات على تقليص الكوبونة بغزة

الصفحة الرئيسية
ليصلك احدث الوظائف والاخبار اشترك معنا في قناتنا على التليجرام

 


أبو حسنة : الأونروا مستعدة لإجراء إصلاحات على تقليص الكوبونة بغزة


صرّح عدنان أبو حسنة الناطق باسم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين “الأونروا” أنه تم توزيع المساعدات الغذائية “الكوبونة” لتشمل جميع اللاجئين في قطاع غزة.


وقال أبو حسنة إن كل اللاجئين في غزة أصبحوا فقراء وفي نفس المستوى، وإن هناك فئات ستأخذ كمية أقل من المساعدات، ولكن في نفس الوقت سيرتفع عدد اللاجئين الذين يتسلمون الكوبونات من مليون و120 ألف إلى مليون و220 ألف.


وبيّن أن هناك 100 ألف لاجئ ينتظرون منذ سنتين منهم أزواج جدد ومواليد جدد سيضافون لهذا النظام الموحد.


وتابع أبو حسنة: “الأونروا مستعدة خلال الشهور القادمة لإجراء إصلاحات على الكوبونة تتعلق بالكميات مما سيخفض الضرر بشكل نسبي على العائلات”.


وفي حديثه عن عميات التطعيم بلقاح كورونا في غزة أكد أبو حسنة ان القطاع بحاجة لمزيد من اللقاحات، ويجب على الاحتلال أن يسمح بإدخالها.


ووجه أبو حسنة نداءً إلى السلطة والمجتمع الدولي بأن غزة يجب أن تحصل على حصتها من هذه اللقاحات، لأن وضعها الصحي متدهور وتعاني من ضعف في البنية التحتية الصحية.

في نفس السياق قال عدنان العصار  عضو اللجنة المركزية للجبهة العربية الفلسطينية أن هناك مؤامرة تحاك ضد اللاجئ الفلسطيني لتقليص الخدمات في الضفة الغربية وقطاع غزة، انتهت بإلغاء مساعدة أكثر من 770 شخص لاجئ.


وتابع العصار : “الأونروا أُنشأت بقرار من الأمم المتحدة، وعليها أن تحمي قراراتها ضد إدارة الأونروا وأن تقف في وجه سياستها المنحازة ضد اللاجئين”.


وأضاف:” كنا نحمل المسؤولية لإدارة ترامب عن القرارات السابقة، ولكن بعد فوز بايدن باتت الصورة أكثر وضوحاً وهناك مؤامرة حقيقية من الأونروا ويجب الضغط عليها لإعادة المساعدات للعائلات التي ستعاني الجوع”.


وكان قرار الأونروا بتطبيق نظام “السلة الغذائية الموحدة” وحجب المساعدات الغذائية عن آلاف الأسر اللاجئة أثار رفضًا شعبيًا فلسطينيًا، وسط مطالبات بالتراجع عن تطبيق القرار.

لفحص موعد الكابونة اضغط هنا .

google-playkhamsatmostaqltradent