recent
أخبار ساخنة

كم عدد ركعات قيام الليل في العشر الاواخر من رمضان 2021 - ليلة القدر 1442

الصفحة الرئيسية
ليصلك احدث الوظائف والاخبار اشترك معنا في قناتنا على التليجرام

 



كم عدد ركعات قيام الليل في العشر الاواخر من رمضان 2021 - ليلة القدر 1442

تحدث الشيخ الاماراتي وسيم يوسف، اليوم السبت 1 مايو 2021، عن عدد ركعات قيام الليل في العشر الاواخر من رمضان 2021، مع بدا حلولها الليلة في كافة الدول الإسلامية وتساءل المواطنين خلال الساعات الماضية عن كم عدد ركعات قيام الليل في العشر الاواخر من شهر رمضان المبارك سواء كانت الصلاة في المنزل او المسجد.


وقال الشيخ وسم يوسف خلال رده على سؤال كم عدد ركعات قيام الليل :" صلي ما شئت ثمانية عشرون وهذا ورد وهذا ورد والامر فيه سعه سواء صليت عشرون أو ثمانية لا باس في ذلك ولكن الراجح 8 ركعات في صلاة القيام اليومية والامر فيه سعه".


ومن جهته رد الشيخ محمد حسان على سؤال عبر مقابلة تلفزيونية حول الزيادة عن 13 ركعة في صلاة قيام الليل، وتخشي في الزيادة ان تكون ابتدعت في دين الله تعالي حيث قال :" عَنْ أَبِي سَلَمَةَ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ، أَنَّهُ سَأَلَ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا : كَيْفَ كَانَتْ صَلاَةُ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي رَمَضَانَ ؟ قَالَتْ : " مَا كَانَ يَزِيدُ فِي رَمَضَانَ وَلاَ فِي غَيْرِهِ عَلَى إِحْدَى عَشْرَةَ رَكْعَةً، يُصَلِّي أَرْبَعَ رَكَعَاتٍ، فَلاَ تَسْأَلْ عَنْ حُسْنِهِنَّ وَطُولِهِنَّ، ثُمَّ يُصَلِّي أَرْبَعًا، فَلاَ تَسْأَلْ عَنْ حُسْنِهِنَّ وَطُولِهِنَّ، ثُمَّ يُصَلِّي ثَلاَثًا، فَقُلْتُ : يَا رَسُولَ اللَّهِ تَنَامُ قَبْلَ أَنْ تُوتِرَ؟ قَالَ : ( تَنَامُ عَيْنِي وَلاَ يَنَامُ قَلْبِي ) .


ونصح الشيخ محمد حسان بالاتباع واكمل الحج حج النبي صلي الله عليه وسلم وإن كان بعض أهل العلم المحققين قد أجازو الزيادة على هذه الركعات في صلاة الليل أو في صلاة التراويح واستدلوا علن ذلك من بعض الاثار كصحابي عمر بن الخطاب رضي الله عنه وغيره ونحن ما مورن بكلام النبي عليه السلام:" اقتدوا بالذي بعدي"، وعليكم بسنة الخلفاء والخلفاء الراشدين".


وأوضح الشيخ محمد حسان أن وقت صلاة التهجد يبدأ بعد الانتهاء من صلاة العشاء والتراويح، ويستمر وقتها إلى آخر الليل، فيكون آخر الليل كله من بعد العشاء إلى الفجر وقتًا للتهجد، غير أن أفضل وقت لصلاة التهجد هو آخر الليل، أو ما قارب الفجر، ودخل في الثلث الأخير من الليل، فهو وقت السحر والاستغفار وتجلِّي الفيوضات الربانية على القائمين والمستغفرين والذاكرين من الله رب العالمين.


وأضاف الشيخ أن أن صلاة التهجد هي ذاتها صلاة قيام الليل، لكنها تختلف عن صلاة القيام في أنها تكون بعد أن ينام المصلي نومة يسيرة، ثم يقوم للتهجد في منتصف الليل كما هو مستحب، فيصلي ركعتين خفيفتين، ثم يصلي بعد ذلك ما شاء من ركعات، ويستحب أن تكون صلاته ركعتين ركعتين دون تحديد عدد الركعات؛ لأن سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «صَلَاةُ اللَّيْلِ مَثْنَى مَثْنَى...» أخرجه البخاري، فهذا الحديث يبين أن الأفضل أن يسلم المصلي بعد كل ركعتين.


وتابع: "وبعد أن يتم ما أراد من التهجد يوتر بركعة واحدة كما كان يفعل النبي صلى الله عليه وسلم، أو بثلاث ركعات فهذا كله جائز ولا شيء فيه.

google-playkhamsatmostaqltradent